الرئيسة » حياة يومية » Page 4

حياة يومية

أفكار، إسلام، مذكرات وكل ما يصادفني في هذه الحياة والتي تقدح زناد ذهني فيبدأ عقلي في العمل وطرح الأسئلة، فأضعها هنا على هيئة مقالة قصيرة أو طويلة لعلني أجد فيكم من يروي ظمأ عقلي بالإجابة، أو حتى بالمواساة لجهلي، وربما حتى ستجد فيها عزاء لك فيهون عليك ظمأك العقلي!

إشتباكات الليثي وحرق منازل وسيارات وبشر

العالم الأول.. والعالم الليبي!

أفهموا اللي بنكتبه توا رجاء، كلامي موجه لفئة معينة من الناس ومش للكل:
لما بتتكلم على مجزرة بوكوحرام أو مجازر سوريا أو العراق أو غيرها من المجازر اللي تصير في دول العالم الثالث، وبتحاول تقارنها بالمجزرة الأخيرة في فرانسا (شارلي هيبدو) أو أي حادثة زيها ماتو فيها حفنة من الناس (مش مدن وقرى) واللي صارت في دول العالم الأول فبجديات لازم تراجع حساباتك ولازم وتفهم إنه لاتجوز المقارنة!اقرأ المزيد »العالم الأول.. والعالم الليبي!

stop the killing

Charlie Hebdo Crime

stop the killing

stop the killing

Just to make things clear, I’m a #Muslim and the crime happened in #Paris #CharlieHebdo doesn’t represent the Islam I learned in school or taught by my parents, and definitely it’s not what I read in #Quran.

This killing is happening also in my country, Libya, right now, and even this massacre doesn’t represent the Islam I know, here in Libya we have people call them selves “Muslims” killing others who also call themselves “Muslims” and both parties think they are doing the killing for the benefit of Islam and to be loved by Allah.

Except for any self defense cases, anyone who uses killing as a language, do not represent me.

The killing must stop.اقرأ المزيد »Charlie Hebdo Crime

تدمير ليبيا

تعليقاً على الأحداث الأخيرة في ليبيا، نوجه حديثي إلى جماعة البلاد آمنة ومافيها شي وآهو نلودو في الشوارع ومافيش خطف ومافيش قتل ومافيش مليشيات وتفائل ياراجل وإلخ إلخ من المسكنات وحبوب التخدير. فيقوا راهي ليبيا مش طرابلس ولا مصراتة ولا زليطن ولا الخمس، راهي ليبيا بلاد طول بعرض فيها 6 مليون إنسان لو أي واحد فيهم إنظلم أو تهدد أو إنقتل وهو بريء فمعناها ليبيا مش بخير أبداً ولا حالنا زي القذافي يوم قال (يقولو القتلى بالآلاف وهما مايجوش 200!) مستهين بالدم الليبي وكأن ال200 ولاحاجة!
العالم ينوض ومايقعمزش لما يموت شخص ظلم، تي الكفار الصليبيين زي ماتوصفو فيهم لما يموت حد منهم يهبوله هبة رجل واحد وحني يقولك (كلب ومات) ولو إستمرينا بهالعقلية المريضة هادي في التعامل مع بعضنا معناها بالفعل معاش في أمل، زمان كنت نقول تبيلنا متع 3 سنين أو ممكن خمسة على أبعد تقدير ونكونو دولة مستقرة، لكن عالحال هذا والله ماصايرة، وبالله عليكم ماتعطونيش حبة مسكن متع (تفائل خير) لأن التفاؤل يجي لما تشوف أفــــعــــال مش أقوال وأحلام!اقرأ المزيد »تدمير ليبيا

الوطن

نحن للأسف فينا الكثيرين من الدخلاء ويحملون الجنسية الليبية على الورق لكن بإنتماءات أخرى لانفقهها ولا منطق لها، لايغرنك عدد العقود التي قضاها جده وجد جده على أرض ليبيا، فالإنتماء والوطنية شيء لايقاس بالأوراق والزمن، ولنا في ذلك عدة ادلة، منها على سبيل المثال لا الحصر:

  1. كم ليبي من الستة مليون خرج يوم 17 فبراير 2011 (سواء مع او ضد النظام) وكم ليبي ظل ساكنا لايتحرك مترقباً نهاية المبارة بين الفريقين ليهلل ويرقص للفريق الفائز؟
  2. قف عند أول إشارة مرور وأحسب عدد الدخلاء الذين يشكلون بلبلة وفوضى على الطرقات بإختراقهم لأنظمة المرور وتسببهم في حوادث مرورية بشكل يومي.
  3. عدد الموظفين الذي يأتون لأعمالهم في مواعيد الدوام الرسمية ويتركونها كذلك في مواعيد نهاية الدوام الرسمي بالإضافة إلى تأديتهم لأعمالهم على أكمل وجه دون رشوة أو واسطة.
  4. نظافة الشوارع والبناء العشوائي.
  5. العنصرية والقبلية والإنتماء لها بدلاً عن مصلحة الجميع.
  6. أكل الحرام وأخذ اكثر من راتب شهري عن طريق التسجيل في وظائف وهمية.
  7. إستغلال غياب القانون وسطوة الدولة.
  8. الاستمرار في غصب املاك ليبيين آخرين وأكل الحرام مستمر إلى حفيد الحفيد.

هل الليبي هو من ملك جواز السفر الالكتروني أم من يقدم لليبيا بالعمل والكلمة؟اقرأ المزيد »الوطن

سامحوني

الأخير لاخر.. تتكلم إيقيموك. هادي حرية فبراير. وكان نندري عليهم الليبيين هكي راني ماطلعتش ضد معمر. هذا من الأخير. لأنه الليبيين إتضح إنهم مايستاهلوش ليبيا. ولايستاهلو حرية. ولايستاهلو دولة قانون.
مش إن الطلعة ضد الظالم غلط، لا لا ماتفهموهاش هكي، أني لو كنت نعرف بس الليبيين على حقيقتهم، راني قعمزت في حوشي وراني توا نسب في الفبرايريين كلهم على بكرة أبيهم، لأني حنبدا مش منهم.اقرأ المزيد »سامحوني

انتهت اللعبة

78948595520704665487
من وجهة نظر لاعب للألعاب “الحاسوبية” لما نتخيل الكون لعبة محاكاة كبيرة، نفكر كيف حنقدر نعيّش هالكائنات على مصدر طاقة مصيره النضوب ومانلقاش حل إلا الطاقة الشمسية.
السؤال هو علاش ليبيا ماتحولتش للطاقة الشمسية وعلاش فلوس النفط مايمشيش جزء كبير منها لتطوير هالمجال؟
خيرهم فلوس النفط كلهم ماشيات معاشات!؟ الناس اللي تاخد في هالمعاشات ماعندهاش إنتاج؟اقرأ المزيد »انتهت اللعبة

لعبة صيد السمك

عيادات ومواعيد

تتصل بيه الجمعة تقوله بنحجز موعد كشف لولدي، يقولك تعالا التمانية ونص ماتجينيش التسعة! باهي نجيب الولد معاي ولا شني؟ إيه جيبه معاك.

تنوض الستة ونص باش تمشي لحوش النسابات تحط عندهم البنية وتوتيلها شنطتها من حليب وشمالات وغيره.. في يوم إجازة حناها اللي بترتاح فيه.

تمشي جري طول الطريق باش تلحق على الموعد وتوصل بالزبط في الموعد ال8:29 بالزبط وتخش وماتلقى حد إلا موظف واحد تقوله أني اللي كلمتك أمس، يقولك إيه عرفتك وياخد منك 30 دينار ورقم تلفونك ويسجلك رقم 12.

اقرأ المزيد »عيادات ومواعيد

دوامة مصرف!

تنوض السبعة باش تكون في طابور المصرف اللي في الشارع التمانية والذبان يزن عليك، مع أحاديث قصف مطار معيتيقة والتحليلات العسكرية الفذة، ويجيك نوري يقولك معليشي أوقف عالحيط باش ما إتضايقش السيارات، وتوقف وتسمع كلام نوري، كله باش تلحق تخش “زوز زوز” وتجري الداخل تسجل إسمك في القائمة اللي تتسكر التسعة ونص وتقعد واقف في الممرات اللي مافيهاش ولا كرسي وكله يهون باش تخش تقعمز الساعة الحداش ونص بعد مايطق فيك الدور وتقعد متع ساعة وشوية بين زوز موظفات وحدة تشد في راسها وتقول لمحمد يفتح الباب لأن المكتب “غط” والتانية تسب في المنظومة وتقولي إن شاء الله نقدر نكملك معاملتك.اقرأ المزيد »دوامة مصرف!