الرئيسة » مدونة طرابلسي » التحديثات وإنترنت ليبيا

التحديثات وإنترنت ليبيا

لا يخفى على أي ليبي أو سائح زار ليبيا أن أغلب شركات الإتصالات في ليبيا لا توفر باقة إنترنت سريعة وبدون حصة شهرية، بل أن أغلبها لا تسمح لك بترحيل تلك القيقات الغالية التي دفعت ثمنها والتي عادة لا تتمكن من إستخدامها بسبب بطء وسوء الخدمة.

سأحاول في هذه المقالة تسليط الضوء على ثلاث مواضيع تسبب في خسارة حصتك الشهرية بشكل رئيس، وهي:

  1. تحديثات متجر تطبيقات هواتف أندرويد.
  2. أيقاف المزامنة في الخلفية لتطبيقات أندرويد.
  3. النسخ الإحتياطي السحابي والمزامنة في تطبيق صور قوقل.
  4. تحديثات نظام تشغيل Windows 10.

الحصة الشهرية الهزيلة

لأثبت وجهة نظر يبدوا ان غالبية مدراء قطاع الإتصالات لا يقدرون على إستيعابها، قمت لمدة شهر بتحديد إستعمالي للإنترنت من خلال الهاتف الذكي فقط وبإستعمال تطبيق قياس إستعمالي للإنترنت قمت بإجراء إحصائية بسيطة كانت نتيجتها مايفوق ال80 قيقا إستعمال فعلي للإنترنت وحدي فقط.

يمكن لأي مسؤول في كل شركات الإتصالات الليبية القيام بما قمت به على فكرة، ويمكنه حتى سؤال اصدقاؤه ودائرة معارفه عن إستخدامهم وإجراء دراسة موسعة وسيجد انه من العار أن يتم إحتساب باقات إنترنت أقل من 120 قيقا شهرياً للشخص الواحد، والتي تعني 4 قيقا يومياً بين تصفح وترفيه وتحديث برامج وهي أقل ما يمكن.

لكن للأسف يتم إحتساب الحصص الشهرية اليوم بناء على إنترنت سنة 2000 أو بناء على أن المستخدم عبارة عن متصفح لموقع فيسبوك فقط.

إحصائيات من ارض الواقع

مجمل البيانات التي قمت بتنزيلها فاقت ال 70 قيقا خلال الشهر، متربع على قمتها تطبيق التنزيل من التورنت بما يقارب ال 40 قيقا، وذلك لأني هجرت التلفزيون منذ سنوات كما انه لا توجد سينما في ليبيا، لهذا فكل الأفلام والمسلسلات التي أتابعهها أقوم بتنزيلها من الإنترنت،

  • خلال شهر واحد قامت التطبيقات في الهاتف بالتحديث وأستهلكت 7.4 قيقا.
  • فيسبوك والذي صار مركز الأخبار والتواصل والترفيه إستهلك لوحده 6.8 قيقا.
  • 6.7 قيقا ليوتيوب والذي أستقي منه الأخبار والمراجعات وبعض الدروس حول مشاكل تصادفني.
  • تطبيق 9Gag الترفيهي وأقوم بإستعماله بشكل شبه يومي مستهلكا 6.3 قيقا في شهر.
  • بعض الفيديوات من بعض الشبكات الإجتماعية أقوم بتنزيلها عن طريق تطبيق VidMate مستهلكاً 4.3 قيقا.
  • للتواصل والدردشة تطبيق Messenger خلال شهر إستهلك 1.8 قيقا.

الالعاب والترفيه

لا ننسى أن الألعاب كذلك تستهلك بيانات حتى بدون تحديث يجري عليها، فبسبب أنها مجانية فيعتمد مطوروها على الإعلانات على هيئة فيديو يتم تحميله في الخلفية مادمت متصلاً بالإنترنت، لهذا فمن الذكاء قفل الإنترنت عند اللعب بألعاب لا تحتاج أن تكون متصلاً بالإنترنت!

بل أن هناك العاباً لا تسمح لك بتشغيلها ما لم تقم بعملية تحديث لها وهي في أحسن الأحوال حجم تحديثها 2 قيقا كل بضعة أيام ومنها ما تحتاج لحصة شهرية كاملة ونصف لتتمكن من تنزيلها أول مرة لتلعبها، مما يعني أنك قد تحتاج لشهرين حتى تتمكن من تشغيل لعبة واحدة قمت بشرائها!

على كل حال، أقوم باستخدام الإنترنت في العمل على الحاسوب وهناك لم أقم بإجراء أي عملية حساب، وكما أسلفت الذكر، فإني ولوحدي قمت بإستهلاك 80 قيقا عبر الهاتف فقط لمدة شهر، فكيف بالله عليكم لو قمت بحساب مايستهلكه باقي عائلتي؟

ماذا عن مكتبات العاب محطات اللعب مثل Playstation و XBox والتي تُحسب بالقيقات، كيف يمكن لمالكيها الإستمرار في اللعب والترفيه وإستخدامها بإنترنت هزيل كالذي توفر شركات الإتصالات الليبية؟

أي باقة إنترنت بحصة شهرية 60 قيقا تعني أن علي الحفاظ على تنزيل/رفع مجموعهما لا يتجاوز 2 قيقا يومياً لاتمكن من الصمود لنهاية الشهر، فهذا يعني تصفح مواقع فقط، فهل هذا معقول بالله عليكم في سنة 2020؟

قمت بالحديث مسبقاً عن هذا الأمر في منشور خاص على صفحتي في موقع فيسبوك إن أردت معرفة المزيد!

1. تعديلات متجر تطبيقات قوقل Android

يمكن التقليل بشكل كبير من إستهلاك الإنترنت لديك بإجراء بعض التعديلات على متجر التطبيقات وذلك بإلغاء تنزيل البرامج والتحديث التلقائي وتشغيل الفيديو التلقائي.

قم بفتح متجر التطبيقات، ثم ألمس أيقونة البرجر التي عليها الدائرة الحمراء كما في الصورة:

المس خيار الإعدادات Settings:

هذه الخيارات الثلاثة التي علينا تغيير إعداداتها، المس الخيار الأول:

قم بتغيير خيار تنزيل البرامج ليتم تذكيرك كل مرة عند رغبتك بتنزيل تطبيق ما:

قم بتغيير التحديث التلقائي وإيقافه كما في الصورة:

قم بإيقاف خيار التشغيل التلقائي للفيديوات داخل متجر التطبيقات كما في الصورة:

بهذا تكون قد قللت بشكل كبير جداً من عملية التحديثات والتنزيلات التي قد تجري دون علمك أو إنتباهك لها فتتسائل أين ذهبت القيقات!

2. المزامنة في الخلفية لتطبيقات Android

هناك تطبيقات في نظام أندرويد يسمح لها النظام بشكل إفتراضي بالمزامنة والعمل حتى عند عدم تشغيلها، وتظل تتصل بالإنترنت لديك سواء غنترنت شفرة الهاتف أو إنترنت نقطة الوصول اللاسلكية، وتستهلك حصتك الشهرية.

إذهب إلى Settings ثم Connections كما في الصورة:

إختر Data Usage:

ثم إختر Mobile data usage كما في الصورة:

هنا عليك إختيار التطبيقات التي ترى أنها تستهلك في حصتك الشهرية ومنها على سبيل المثال لا الحصر تطبيق Google Play services

لو وجدت الخيار Allow background data usage مُفعّل كما في الصورة، فهذا يعني أن هذا التطبيق يقوم بإستخدام الإنترنت حتى وهو مغلق، لهذا عليك إقفاله:

بعد قفلك لهذا الخيار، لن يقوم التطبيق بإستهلاك الإنترنت في الخلفية:

قم بإلغاء تفعيل هذا الخيار في تطبيقات أخرى ترى أنه ليس لها أن تعمل في الخلفية.

3. تعديلات تطبيق الصور في Android

تطبيق الصور في أندرويد يقوم برفع أي صورة وأي فيديو تقوم بتصويره على هاتفك النقال، بمجرد إتصالك بنقطة لاسلكية مثل راوتر المنزل أو راوتر الماي فاي أو راوتر 4G أو أي وحدة إتصال لاسلكي عدا إنترنت الشفرة، فسيتم إعتبارها وحدة غتصال غير مُقننة وبالتالي هي إنترنت مجاني!

لو قمت بالإتصال بنقطة لاسلكية وفتحت تطبيق الصور في هاتفك أندرويد ستلاحظ دائرة حول صورة حسابك مع سهم للأعلى مما يعني ان عملية الرفع هي قيد الإنجاز وأن قيقاتك الغالية يتم قصفها بلا رحمة!

وبلمس صورتك ستشاهد تفاصيل عملية الرفع وعدد الصور والفيديوات التي يتم رفعها لحسابك على قوقل وهذا للتأكيد على أن عملية الرفع مستمرة:

لإيقاف عملية النسخ الإحتياطي السحابي والمزامنة مرة واحدة، المس أيقونة البرجر التي عليها دائرة حمراء كما في الصورة:

المس خيار الإعدادات Settings:

إختر النسخ الاحتياطي السحابي والمزامنة Back up & sync كما في الصورة:

ألمس الزر الذي بجانب النسخ الإحتياطي السحابي والمزامنة Back up & sync كما في الصورة التالية:

وبلمسك للزر سيتم قفل عملية النسخ الإحتياطي السحابي والمزامنة:

وهكذا تم إقفال النسخ الإحتياطي السحابي والمزامنة كما في الصورة:

بقفلك عملية النسخ الإحتياطي السحابي والمزامنة عليك الآن نسخ صورك وفيديواتك عن طريق ربط الهاتف بسلك يؤدي إلى حاسوبك ومن ثم تصفح الهاتف ونسخ الملفات يدوياً.

4. تعديلات Windows 10

نظام تشغيل ويندوز 7 صار من الماضي، ولن يتم دعمه من شركة مايكروسوفت بعد 14 يناير 2020 ولهذا صار لزاماً على الجميع الهجرة لويندوز 10، ولكن ويندوز 10 معروف عنه شهيته المفتوحة للإنترنت والتحديثات، ولا يمكن إيقاف تحديثاته بسهولة أو التحكم بها بسلاسة كما في ويندوز 7، ولكن هناك حل لكل مشكلة.

لن أنصحك بإيقاف التحديثات على ويندوز 10، فإن كنت تستخدم نسخة مقرصنة من ويندوز 10 فلا أرى فرقاً لو إستخدمت ويندوز 95 أو 98 أو XP فكلها أنمظمة تشغيل لا يمكن تحديثها، ولا تنسى أنه يمكنك تنزيل نسخة ويندوز 10 مجاناً وتركيبها دون تفعيل وستظل تعمل إلى الأبد!

إن رغبت في إستعمال بعض من مزايا ويندوز 10 التفضيلية مثل تغيير خلفية الشاشة أو تخصيصه بأي شكل من الأشكال فعليك عندها تفعيل النظام وشراء رخصة، وبالمناسبة يمكنك ذلك عن طريق المتجر الإلكتروني فايا كودز حتى تاريخ كتابة هذه التدوينة.

إنترنت مُقنن

الطريقة لمنع ويندوز 10 من إجراء تحديثات ومزامنة في الخلفية دون علمك هي بتوصيل حاسوبك لاسلكياً وإخبار نظام التشغيل أن هذا الإتصال هو إتصال مُقنن، أي أنه إنترنت غير مجاني، وذلك لأنه من المعتاد أن إنترنت شفرة الهاتف الذكي هي المقننة بينما إنترنت المنزل اللاسلكي هو غير مقنن ومجاني.

أولاً أنقر على أيقونة الشبكة اللاسلكية، ثم أنقر بالزر الأيمن للفأرة على زر الشبكة اللاسلكية (Wi-Fi) ثم إختر الذهاب إلى الإعدادات (Go to Settings) كما في الصورة:

أنقر على الشبكة اللاسلكية التي قمت بالإتصال بها:

قم بتشغيل خيار التقنين (Set as metered connection) كما في الصورة:

بالنقر على تحديد سقف الإستخدام (Set a data limit) يمكنك مراجعة خيار البيانات التي يجرى مزامنتها في الخلفية، تأكد من أن هذا الخيار محدد ب Never

الخلاصة

شركات الإتصالات الليبية منسلخة تماماً عن الواقع ولا تعي أن إنترنت 2020 ليست كإنترنت 2000 وأن تطبيق واحد بسيط يمكنه أن يصرف قيقات من البيانات خلال شهر، وأن تقنين الحصة الشهرية ب 2 قيقا في اليوم لا يعتبر حل ذكي ومعقول لآلاف المشتركين الذين يعتمدون بشكل كامل على الإنترنت في الأخبار والدراسة والبحث والترفيه.

إستهلكت 80 قيقا شهرياً وحدي فقط عن طريق الهاتف الذكي، لكن ماذا عن بقية العائلة؟ أم هل يجدر بي شراء راوتر وهوائي إنترنت لكل فرد في العائلة؟ لماذا لاتوجد باقة خاصة عائلية بسرعة 4 م مثلاً وبحصة شهرية غير محدودة؟ وبسعر معقول يمكن لعائلة أن تستخدمه؟

أقوم بإستعمال تطبيق GlassWire لقياس إستهلاكي في الهاتف على نظام Android.

علينا أن نجد حلولاً بدلاً من أن نجلس لنلعن الظلام.

شاركنا خبرتك، أكتب لنا تعليق جميعاً لنستفيد من طريقة أخرى لم يتم ذكرها للحفاظ على القيقات الغالية!