الرئيسة » مدونة طرابلسي » Page 31

مدونة طرابلسي

قصة: خرط ليليّ مُركّز!

سيارتي Ford TAUNUS

سيارتي Ford TAUNUS

في يوم 14/10/2004 أيامات كنت نخدم مؤقتاً في محل نسخ دسكات في مجمع زرقاء اليمامة في مدينة طرابلس، وأني مروح للحوش في الفجريات تقريباً مع الساعة 4:45 بالسيارة وتأخرت هكي لأنه كانت عندي مجموعة دسكات CDs لازم نسلمهم ثاني يوم وما إرتحتش لين كملتهم، ومجنون نوم نبي نروح بسرعة، فخذيت الطريق السريع وشديتها جري بالتاونس وطبعاً سيارتي نوع FORD TAUNUS موديل سنة 1965.. لكن مانحكيلكمش عالشياط والعياط اللي ندير فيه بيها، المهم عفست عالبنزينة لين حسيت ماطورها بيطلع من جنبها… وإذا بيا نشبح ضو فوقي يشعل بالقوية، وقعدت زي المصدوم شوية وبديت نشد الفرينو نبي نوقف نشوف شني هذا الضو، ووقفت بالسيارة ودرست على اليمين وفتحت الباب والضو قاعد فوق راصي يشعل، لين لما نزلت من السيارة وشبحت فوقها مالقيت شي!اقرأ المزيد »قصة: خرط ليليّ مُركّز!

عمل وملل وغضب

لا أدري ماذا حدث لبعض الفتيات في شهر رمضان؟ والله إني أركز على الطريق وأغض البصر على الدوام لكن هناك نماذج من الوقحات مايُجبرنك على الرؤية ولو عَرَضاً دون قصد، وحين يحدث هذا لشخص مثلي لديه ذاكرة فوتوغرافية فالأمر كارثي فأعوذ بالله منهم أعوذ بالله منهم وهداهم الله ليعرفوا أن الحجاب ليس مجرد تغطية الرأس بل هو تغطية لمعالم الجسم كذلك.

الحجاب

دعاية مميزة للحجاب

بدأت يومي غاضباً لما رأيته اليوم بالذات من قلة أدب صدرت عن فتيات يلبسن حجاباً للشعر مع ملابس ضيقة، ووالله لولا حيائي لوصفت لكم ماتلبس بل وحتى لأخرجت الصوّارة لأصورها!

أنا لا أسمي هذا حجاباً وإن حدث وتحدثت مع إحداهن لقلت لها لماذا لا تتحجبين وحينما ترد علي بأنها مُحجبة فسأفهمها أن السراويل والتنورات الضيقة والقميص ذو الخصر الضيق ليس حجاباً بل هو إغراء مُدقع، فبالله عليكم كفى، إن من تفعل هذا فهي تعرض نفسها للمعاكسة، حينما يعاكسك شاب قليل الأدب فهذا لأنك قليلة الأدب فلا تغضبي منه، هل رأيته يعاكس فتاة مُحجبة (حجاب يغطي معالم الجسد) ؟؟ ليس لديه ما يتحدث حوله بتاتاً لكن من تلبس اللبس المُغري فسيلبي دعوتها الكثيرين، وقد صورهم صاحب الإعلان بالأعلى على أنهم ذباب ونعرف الذباب ووساخة الذباب لكن هل تستطيعين منع ذبابة من الوقوف على تلك الحلوى لتذوقها دون تغطيتها؟؟ لا!اقرأ المزيد »عمل وملل وغضب

تجربة التدوين من الحاسوب

اليوم كانت أول تجربة لي للتدوين بإستخدام برنامج Windows Live Writer وهذا رابط تنزيل البرنامج لمن يريد التجربة مثلي، لا أعتقد أني سأكتب شرحاً له بالصور والسبب لأن واجهة البرنامج بالإنجليزية بالإضافة إلى أن فيه مشكلة مع ميزة الكتابة WYSIWYG فحينما ترفع التدوينة من جهازك إلى مدونتك إستعداداً لنشرها تظهر التدوينة في المحرر الظاهري لكن مع وسوم برمجية للغة HTML وهذا ما أزعجني كبداية، ولأن الموضوع ليس سوى مجرد تجربة لا أود الخوض فيها بعمق، فأستطيع القول بكل ثقة أن اول تجربة لي مع البرنامج غير مريحة.

سأحاول مرة أخرى من البيت لعلي أوفق.

قمت اليوم بإضافة بعض الإضافات لمتصفح Firefox في جهاز العمل، وأغلبها أستخدمه في البيت أيضاً فوددت مشاركتكم أياها على بساطتها..اقرأ المزيد »تجربة التدوين من الحاسوب

من نحن؟

من نحن؟

من نحن؟

مواقف عديدة تحدث تذكرني بأحداث عشتها منذ زمن..

من موقف دردشة مع (فني الدهان) الذي قام بإعادة دهان بيتي.. وهو سوري الجنسية.. تبين لنا كم أننا متماثلون وفقط نحن نختلف في طريقة الحديث.. نحن كبشر.. لنا نفس طريقة التفكير.. نحن جنس واحد.. نعم إنها حقيقة علمية معروفة جداً.. لكنها تغيب عنا على الدوام.. فتغلب على تصرفاتنا الأنانية (الأنا) وننسى كم نحن كذلك لنا نفس صفات الآخرين وإن إختلفت النسب.اقرأ المزيد »من نحن؟

عمل، ملل، ضحك، إقتراح، نسيان.. إلخ

إن أصعب ما يواجهه المدون هي رغبة عدم البوح، وقد واجهتني هذه المسألة قبل سنوات حينما كنت أكتب في دفاتر يومياتي والتي أحرقتها كلها في لحظة لا أدري ما أسميها، في حديقة منزلنا تحت شجرة الليمون هناك، لطالما واجهت صعوبات في الكتابة، لكن رغبتي في البوح فاقت كل الصعوبات، تحولت من ورق إلى ماهو غير مرئي، إلى حقول مغناطيسية على سطح قرص معدني بطريقة أتخيلها تصلح للإدخال في فلم خيال علمي يصلح للنشر قبل عقود.

العمل بدا مملاً وروتينه ممل ورغبتي في فعل اللافعل تزداد وتكبر كل لحظة، ولو لم أكن صائماً لخرجت حاملاً كوباً كبيراً من القهوة، فإن خرجت دون الكوب بماذا سأتسلى؟

رسائل كثيرة في بريدي

رسائل كثيرة في بريدي

ومن بريدي أشارككم هذا الموقع حول الإسعافات الأولية، والشكر لزميلي عبدالمنعم لمشاركتي إياه.اقرأ المزيد »عمل، ملل، ضحك، إقتراح، نسيان.. إلخ

شاشة جديدة في وسط المنزل!

اليوم كان قليل الأحداث.

إستيقظت لأساعد أبي في تنزيل بعض طوب البناء لأسفل المنزل ومن تم رميه في الشارع لعدم صلاحيته للإستعمال، ثم عرجت على بيت العائلة لدردشة قصيرة مزعجة جداً فعدت لبيتي لأجد زوجتي حانقة على شيء ما.. هو أنا.

تقصيري في البيت والمشاركة في الحياة الزوجية السليمة كان سبباً مزمناً للتذمر عند زوجتي منذ فترة طويلة، أغلبها تدور حول إكثاري من الجلوس امام الحاسوب، وأعترف هنا بأني مذنب، لأني ببساطة هكذا، طبعي هكذا، أنا على سبيل المثال لا أنخرط في النشاطات الطبيعية المعتادة لأي عائلة، فقد تربيت في بيت لم يتعود عليها، انا بإختصار إنسان بيتوتي أحب البقاء في البيت وهذه خصلة أخرى لاتتوافق والحياة الزوجية السعيدة.

عيبي كبير جداً ووجب إصلاحه على الفور إبتداءً من اليوم، لن أكتب التبريرات الكثيرة التي في مخي الآن والتي تتعارك للخروج، لن أكتبها بل سأنساها، سأغير من طبعي بعون الله وسأكون الزوج المثالي، هذا وعد أقطعه على نفسي علناً أمام الملأ في المدونة.اقرأ المزيد »شاشة جديدة في وسط المنزل!

نشاط في المدونات الليبية، تصميم وترتيب أيضاً

أرى أن يومياتي قد بدأت تدب الحماسة من حولي، إنه لأمر جميل أن يكون لك تأثير إيجابي في من حولك ولهذا فأنا سعيد اليوم 🙂

اليوم هو الجمعة قمت البارحة واليوم برسم شعار لمدونتي ومن تم إضافته إلى أعلى صفحات مدونتي ليصبح شعارها المعتمد، بعد الإنتهاء منه نذكرت أني وفي فترة ما من عمر منتدى طرابلس قمت بتصميم ذات الشعار وجعلته متحركاً يسطع بالوان عدة، فقلت لما لا أفعل ذات الشيء؟ فتحت Google وبدأت في البحث عن برنامج SwishMax وقد لمسته آخر مرة قبل ثمان سنوات تقريباً! وحين وجدته قمت بإنزاله فوراً.

SwishMax 2
SwishMax 2

بعد التنزيل والفتح إكتشفت أن واجهته لم تتغير على مدى السنين، ولايزال كما هو، فبدأت العمل مباشرة..

اقرأ المزيد »نشاط في المدونات الليبية، تصميم وترتيب أيضاً

شرح استخدام تويتر Twitter بالصور

ما معنى كلمة Twitter؟

كلمة Twit هي تعبير عن صوت، وهو صوت العصفور، (وربما قد لاحظت ذلك في المجلات المصورة) إذاً فأنت حينما تـُتـَـوِّت فأنت تـُغـَـرِّد! ويمكننا القول أن Twitter = المغرّد.

ظهر الموقع في أوائل عام 2006 كمشروع بحثي قامت به شركة Obvious الأميركية وغير متاح للعموم، لكن بعد ذلك تم إطلافه رسمياً في أكتوبر 2006، والبعض يصفونه على أنه موقع للتدوين المصغر أو Micro blogging، فيمكنك تدوين ما تقوم بعمله لحظياً، على سبيل المثال لا الحصر: إن كنت ذاهباً لمطعم معين أو جلست أمام الحاسوب لتبدأ في تطبيق مشروع ما، هل تشاهد فيلما مسلياً؟ عبر عما بداخلك في Twitter وسيرى أصدقاؤك ذلك بل وقد يشاركوك المشاهدة والنقاش، إن كنت تفكر في شيء ما وتريد مشاركته الآخرين؟ لما لا تدونه في Twitter؟؟

إذا Twitter هو أحد المواقع التي تقدم خدمات مجانية للتواصل الإجتماعي والتدوين المصغر والذي يسمح للمستخدمين بإرسال أهم اللحظات في حياتهم في شكل تدوينات نصية إلى صفحة واحد حيث يقرأها كل أصدقاؤهم (أو العالم كله حسب إختيار الخصوصية الذي تفضله) ويتم التواصل بوسائل عديدة مثلاً، الرسائل القصيرة SMS (فقط مجانية في أمريكا وكندا والمملكة المتحدة فقط)، البريد الإلكتروني، برامج جاهزة تركبها في هاتفك النقال أوفي متصفح الإنترنت في حاسوبك وأخيراً بالطبع هي عن طريق الموقع مباشرة.

لاحدود لما يمكنك أن تكتبه، والحد الوحيد هو في عدد الأحرف التي لاتتجاوز الـ140 حرف في كل مرة (أو في كل تتويتة) تجيب فيها على سؤال واحد فقط: ماذا تفعل؟ (?What are you doing) وحينما تكتب ماتفعله، سيرى كل أصدقاؤك ذلك في صفحتهم الرئيسة كما سترى انت ما يفعلونه في صفحتك الرئيسة.

صفحتي في Twitter

صفحتي في Twitter

لكن كما ترى، لن تستفيد من الموقع إلا في حالة إمتلاكك لأصدقاء تتابع أخبارهم ويتابعون اخبارك.

إذاً، كيف تستخدم Twitter ؟اقرأ المزيد »شرح استخدام تويتر Twitter بالصور

علي عامر علي الطويل آخر!

إستيقظت بتثاقل، كنت أود لو أن اليوم هو الجمعة، كنت متبلد الإحساس كقطعة آجُر، شعرت بثقل في معدتي، والسبب هو صحن سلطة قمت بإعداده البارحة قبل النوم، طعم زيت الزيتون لازلت أتذوقه مع أني قد نظفت أسناني جيداً وكذلك فركت لساني، ياله من شعور مزعج، وبداية مزعجة لهذا اليوم.

سلطة بالمرتديلا

سلطة (طماطم، فلفل، بصل، مرتديلا، جبنة حمراء، زيت زيتون، خل، ملح)

فوجئت بالنوافذ مفتوحة في البيت وهي أول مرة منذ أشهر طويلة، فعن نفسي دائماً أشعر بالحرارة ودائماً أريد التكييف، عكس زوجتي حتى أني أنام بدون غطاء عدة ليال بدون أدنى إنزعاج أو برد! وعلى كل حال فالجو اليوم كان معتدلاً.اقرأ المزيد »علي عامر علي الطويل آخر!

شرح استخدام Google Reader بالصور

في البداية لنقم بتعريف بعض الأشياء…

أعلن عن إطلاق خدمة Google Reader في 7 أكتوبر 2005 عن طريق مختبرات Google وهو موقع مُجمّع لمحتويات مواقع إنترنت (تدوينات، مقالات، أخبار.. إلخ) التي تزورها دورياً ليعرضها في صفحة إنترنت واحدة مما يجنبك عناء زيارة كل تلك المواقع لتقرأ جديدها، ووظيفته الأساسية هي قراءة ملخصات RSS لتلك المواقع.

  • إذاً ماهي RSS؟

فى بداية ظهورها كان المصطلح إختصاراً للجملة Rich Site Summary ما معناه “ملخص غني للموقع”، وبعد إنتشارها صارت العبارة الأكثر استخداماً هي Really Simple Syndication أي “تلقيم مبسط جداً”، وهي خدمة تستطيع من خلالها الحصول على آخر منشورات موقع معين فور كتابتها ونشرها من قبل مدراء الموقع. فبدلاً من الذهاب للمواقع لتقرأ الأخبار، الأخبار هي التي تأتي إليك! وهكذا إن كان الموقع يدعم خدمة RSS فستحصل على آخر أخباره دون عناء بل وسيكون تنسيق المقالات في أبسط صورة لها أي أنك ستقرأ عنوان الخبر، ومختصر لنص الخبر، ورابط للنص الكامل للخبر، وهذه الخدمة مجانية ولايتم احتساب أي رسوم لاستخدامها.

  • كيف تعرف إن كان الموقع يدعم RSS ام لا؟

99% من المدونات والمواقع الإخبارية تدعمها وقد تلاحظ الرمز rss في صفحات الموقع في مكان ما بالأعلى (كما في مدونتي أعلى اليسار) أو في الأسفل أو حتى في شريط العناوين، وعلي أي حال إن لم تكن متأكداً فأضف الموقع ببساطة للقارئ فإن نجحت العملية فلا مشكلة لديك!

  • أخيراً، كيف يمكنك الإستفادة من خدمة RSS بإستخدام Google Reader وبالتالي متابعة مواقعك المفضلة في مكان واحد؟

0. في البداية يجب ان يكون لديك حساب في موقع Google.

1. الآن بإفتراض أنك تمتلك حساباً في موقع Google عليك الذهاب إليه ومن ثم تسجيل دخولك بالضغط على Sign in في أعلى يمين الموقع.

الذهاب لموقع Google

الذهاب لموقع Google وتسجيل الدخول

اقرأ المزيد »شرح استخدام Google Reader بالصور