مستخدم الإنترنت: تعرّف على حقوقك!

هذه بذرة مقالة تم نشرها على موقع الجبهة الالكترونية الليبية وكانت أول بيان فيه.

هذا بيان لحقوق مستخدمي الانترنت بشكل عام والتي اعتبرها شخصياً حقوق لأي مستخدم للإنترنت في أي مكان في العالم مهما كانت ديانته وثقافته وجنسيته، ففي تقرير للأمم المتحدة تبين أن حرمان الإنسان من الوصول إلى الإنترنت هو إنتهاك لحقوق الإنسان وخرق للقانون الدولي.

لهذا، نحن مستخدمي الانترنت نعلن ما يلي:

  1. الإتصال بالانترنت حق مشروع لأي إنسان.
  2. كل فرد حر في استعمال الانترنت وفي اختيار طرق الحصول عليها بالطريقة التي تلائمه ولايجوز إحتكار تزويدهم بها لأي فرد أو جهة بعينها.
  3. كل مستخدمي الانترنت سواسية في الحقوق والواجبات.
  4. الانترنت شبكة مفتوحة محايدة وليست مركزية فلاتتخذ جانب جهة أو فرد ما.
  5. لكل فرد الحق في تبادل المعرفة والبيانات في الإنترنت بطرق عادلة ومتكافئة دون أن يؤثر على الآخرين.
  6. السلطة القضائية وحدها تستطيع فرض المراقبة ومصادرة أو منع تدفق المعلومات لشخص او مجموعة، فلا يحق منع أي فرد اعتباطياً من الاتصال بالانترنت بقرار فردي.
  7. كل فرد له الحق في التعبير بحرية عن رأيه والذي يضمن تبادل المعلومات والأفكار والثقافة.
  8. كل فرد يتمتع بحقوقه على الانترنت على أن لاتمس حرية تبادل الآراء و الإعلام التي يمارسها من سمعة الافراد الآخرين.
  9. الانترنت فضاء عالمي ولا يحق لأي كان أن يملكه.
  10. لا يحق لأي هيئة سواء كانت عامة أو خاصة احتكار المعلومات الموجودة في الإنترنت لحسابها الخاص.
  11. كل فرد له الحق في حياته الشخصية، فالمعلومات الرقمية ومحتواها – باستثناء المنشور منه للعلن – تمثل بيانات شخصية لايحق لأحد نسخها أو الاحتفاظ بها أو عرضها للعلن إلا صاحبها ذاته.
  12. لا يحق لأي سلطة سواء كانت عامة أو خاصة مراقبة البيانات الشخصية ما عدا السلطة القضائية.
  13. البيانات الشخصية لمستخدمي الانترنت وتسجيلات تحركاتهم على الانترنت لايمكن أن يتم الإحتفاظ بها بطريقة آلية.
  14. الجهات العامة أوالخاصة التي يحتم عليها نشاطها منع بعض البيانات من التداول، يتوجب عليها إعلام مستخدمي الانترنت مسبقاً قبل المنع.
  15. السلطة القضائية وحدها يمكنها إصدار قرار منع تداول معلومات بعينها في الإنترنت.
  16. في حالة أن جهات عامة أوخاصة لاتملك حقوق الملكية الفكرية لمعلومات تتداولها، فعليها أن تحصل على موافقة مالكي المعلومة.
  17. لكل فرد الحق في ممارسة السرية على الإنترنت بكل الطرق المتاحة سواء كانت برامج أو أجهزة.
  18. استعمال الأسماء المستعارة والتعريفات الافتراضية التي لاتمت بصلة الى شخصيات حقيقية حية، أمر معترف به كحماية لحرية التعبير لذلك هي حق لكل مستخدم للانترنت.
  19. لايحق فرض استعمال أو امتلاك لتقنية رقمية معينة سواء كانت برمجيات أو أجهزة على مستخدمي الإنترنت.
  20. استعمال طرق التشفير الرقمي حق مشروع لحماية البيانات الشخصية لمستخدمي الإنترنت.
  21. لكل مستخدم للإنترنت الحق في التعرّف على الطرق السليمة لاستعمال الانترنت سواء في تواصله مع الآخرين أو لحماية بياناته الشخصية.
  22. يجب أن ينتفع الجميع دون قيد أو شرط بالتطور التكنولوجي من امكانيات وفوائد تعليمية وثقافية والتي تمنحها لنا الأنترنت.
  23. يجب أن يجهّز النظام التعليمي بالأجهزة اللازمة دون سيطرة تقنية معينة على أخرى لمشاركة المعلومة والإستفادة من الثروات المعلوماتية التي تقدمها لنا الانترنت.
  24. السلطات العامة حافظة لحقوق مستخدمي الانترنت، ويجب أن تكون مستقلة ولا تخضع لأي غايات شخصية بل تحسم كل قراراتها لفائدة المجموعة لا الفرد.
  25. أي جهة فردية أو مجموعة، عليها اللجوء الى السلطة القضائية للاحتكام فيما يمس أي حق من حقوقها.
أكتب تعليق بإستخدام فيسبوك