الرئيسة » رسالة

رسالة

رسالة لكل مدوّن

لا أود أن تفهمني خطأ، التدوين على الشبكات الإجتماعية ربما يكون له تأثير، لكن تدوينك فيها يصبح تدوين غير فعّال على المدى الطويل، وقد لايفعل ماترجوه منه، وذلك يعود لعدة أسباب، منها لغة الكتابة أو أسلوبها والتي قد تتحسن مع مرور الوقت، لكن لنفرض أن ماتكتبه رائع ومضمونه مفيد، ستفتقد مع هذا لشيء مهم جداً فيجعله “تدوين غير فعّال” ولايتردد صداه في محيط الإنترنت وسيصعب البحث عنه بين هذا الكم الهائل من المحتوى الذي يتكوّن على الإنترنت كل ثانية.
إذاً، كيف يصبح تدوينك “تدوين فعّال” ؟

الواقع أن…

الواقع كثيراً ما يكذب… وحواسنا كثيراً ما تضللنا…

حواسنا تقول أن الشمس تدور كل يوم حول الأرض، ولكن هذا الواقع الساذج لم يستطع الوقوف على قدميه أمام البحث، وثبت أن الأرض هي التي تدور حول الشمس، وبالمثل يبدو لنا القمر كل ليلة وكأنه أكبر كواكب السماء، ومع ذلك فهو في الحقيقة أصغرها…

وحواسنا تدرك المادة على أنها شيء جامد متماسك، لكن الحقيقة أن المادة مفرغة مخلخلة، وأشد المواد صلابة كالحديد مخلخل في داخله ومؤلف من ملايين الذرات المنثورة في فراغ أثيري، وبين كل ذرة وأخرى مسافة كبيرة خلاء، والذرة نفسها مؤلفة من هباء مخلخل، نواة تدور حولها كهارب في فلك أثيري خلو من أي شي، ولكن العين لا ترى هذه المسام الواسعة، ولا ترى الذرات على حقيقتها وهي متباعدة عن بعضها البعض، وإنما ترى كتلة مصمتة من الحديد.

ماهي الحقيقة؟ وماهو الواقع؟

ماهي الحقيقة؟ وماهو الواقع؟

والأعجب من هذا إنه ثبت أن ذرات المادة يمكن تحطيمها وسحقها وطحنها وكبسها في حيز صغير جداً، وهذا هو ما يحدث في باطن النجوم الملتهبة، فالذرات في باطن النجوم تتحطم وتنسحق من فرط الحرارة ثم يتم كبسها تحت ضغط هائل إلى حيز صغير جداً بدرجة أن المتر المكعب يحتوي على عدة ملايين من أطنان المادة المضغوطة.

وإذا أمكن كبس الكرة الأرضية وسحقها بهذه الطريقة فإنه يصبح بالإمكان إن توضع كلها في كيس متوسط الحجم، فالدلالة الواقعية للحجم أصبحت هي الأخرى دلالة كاذبة.

اقرأ المزيد »الواقع أن…

قصة البعوضة اليتيمة!

بعوضة

بطلة قصتنا هي بعوضة ترعرعت في كنف ذبابة عاقر (ما تجيبش في صغار) وذلك بعد أن انتحر والد هذه البعوضة بقذف نفسه في فنجان من الشاي الساخن ليلقى حتفه على الفور، بعد أن ضاقت به سبل العيش الكريمة وبعد أن شن الناس حرباً شعواء على البعوض حينما شاع عن تسببه في نقل مرض “حمى الوادي المتصدع” فلم يطيق العيش بعد أن سُلبت كرامته، أما والدة البعوضة فقد أُصيبت بشلل نصفي أقعدها عن الأكل وذلك حينما تمكن رب المنزل الذي يعيشون فيه، من إصابتها بالمبيد الحشري مما أصابها بهذا الشلل وسرعان ما فارقت الحياة متأثرة بتلك الإصابة الجائرة.اقرأ المزيد »قصة البعوضة اليتيمة!

تحية باردة في هذا الصباح القادم

من: المحاور
إلى: بنت الهندسة

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

صباح الخير!

أجد أني لست وحدي كعادتي هذه الليلة… لطالما أحببت هذا الصمت الليلي ولطالما أحببت سكونه الهاديء ولطالما كان نتاجي العقلي يظهر دائماً صحبة هذا السكون الصارخ!!

أحببت أن أشكرك جداً على رسالتك الأخيرة، فقد ألقت علي تحية دافئة في وقت كنت أحتاج فيه جداً لوخزة تشعرني أني لازلت حياً وأن هناك من يهتم… ولا أخفيك سراً… لا تزال تلك الكأس بيدي وأرفض رميها… لا أدري هل أنا مستمتع بطعمها المر أم أني لازلت طفلاً صغيراً لم يجد من يصفعه ويرميها من يده، فقد بت مخدراً تماماً…
اقرأ المزيد »تحية باردة في هذا الصباح القادم