نوم متقطع ورأس صادع!

العمل صباحاً.. بكل كثافة.. 

العودة للبيت للغذاء والنوم، لدي ساعتين فقط لإنجاز هذين الشيئين الهامين..

إستيقظت بعد نوم متقطع برأس صادع! فخرجت مسرعاً للسيارة..

البدء في الدراسة مساءً.. الدروس العملية كنت فيها ممتازاً.

أرى عائلتي للمرة الثانية بعد العاشرة مساء.. 

هكذا كان يومي.. عمل نوم دراسة نوم وهكذا 🙁

لكن المهم هو الرضى النفسي الذي أعيشه، لا أنفك أقول الحمدلله.

أكتب تعليق بإستخدام فيسبوك