تجسس الفيسبوك ومشاركته للواتساب

كل ما له علاقة بأمن المعلومات والتوعية السيبرانية
أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
علي الطويل
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
مشاركات: 2
اشترك في: الجمعة 09 أكتوبر 2020 - 21:09
مكان: طرابلس
اتصال:

تجسس الفيسبوك ومشاركته للواتساب

مشاركة بواسطة علي الطويل »

السلام عليكم،

في ناس ربي يهديها كل ماننصحوها بأن التطبيق هذا او الجهة هاديكا تتجسس على معلوماتك وبياناتك، يكون ردها عادة بالهزوة وان ما عندها شي يستحق الدسّان وردودها تتراوح مابين منطق (وعادي وكان شافو محادثاتي؟) و (خيركم مكبرين الموضوع؟) وغيره من الحجج السطحية واللي تنبع من شخص يظن أن هالشركات تعرفه من يكون وتهتم بيه شخصياً من هو ومستهدفة بياناته "الخطيييرة"..

بس الموضوع مش هكي!

انت بروحك صح لاتمثل شيء لهالجهات، ملفاتك ومعلومات بشكل عام لا تهمه هالشركات، بس الجهات هادي (زي فيسبوك) لما تجمع شكل معلوماتك ونوعها ومحتواها العام من ضمن معلومات الآلاف اللي بنفس تفكيرك (متع عادي وشن فيها وكان هذا) وبعد ما يتم ارشفتها بواسطة الذكاء الاصطناعي ويتم تصنيفك مع غيرك ضمن مجموعات، وقتها حيقدروا يحددو شخصيتك أول ما تفتح مواقعهم.

مازال بتقولي باهي وكان عرفوني؟ لا الفكرة مش بيعرفوك أنت محمد خليفة، هما حيعرفو ملفك عندهم اللي تم تصنيفك بناء عليه، وحيكون يحتوي على أشياء أنت نفسك مش عارفها عن نفسك، ووقتها المنشورات اللي تطلعلك مش حتكون زي توا بروابط مباشرة وتختارها زي ما إخترت الموضوع هذا من وسط الكم الهائل من المواقع عالإنترنت.

إنت لما تفتح فيسبوك، حيتم توجيه منشورات معينة ومخصصة لفئتك العمرية او الاقليمية او العقلية واللي بدورها حتحفز عندك مشاعر الفرح، الرضاء، الحزن، الاستعجاب الرفض الكراهية وغيرها، بل وحتى يقدرو يخفو عليك منشورات معينة بشكل خاص ومحدد حسب اهتماماتك وعلاقاتك وتصفحك وكلامك وغيره، وهكي مرات تنحرم من منشورات إيجابية ويبدا الوضع كله حواليك مرسوم من اخبار ومنشورات خاصة ليك إنت ومعارفك.

هكي حيأثرو على تفكيرك خارج الموقع، ومزاجك حيتغير وتصرفاتك تتأثر، ومع تكرار الاخفاء والاظهار لهالمنشورات وانت تتصفح بشكل يومي ولمدة شهور، وتمشي للعمل أو تروح للحوش، حتبدا لاشعوريا تكوّن في رأي على شيء معين او قضية معينة وبشكل مبرمج وبدون ماتحس انت والالاف غيرك.

إنت بروحك لا تمثل قوة، ولكن إنت وغيرك ومعارفك حتبدو تصنعو في رأي عام، والرأي هذا للأسف تم تكوينه بشكل مبرمج عالانترنت وبشكل يومي وبالتالي حتتصرف بناء عليه في ارض الواقع، وحتلقى روحك تكره فلان وتحب علان، أو تقول على حاجة معينة إنها ظاهرة ومتفشية في البلاد وتبدا هي مافيش منها الدوة أو هي عادي مجرد حاجة وصارت مرة بس يتم تضخيمها قدامك لما تبدا تطلع بشكل متكرر وكذلك وجهة النظر الأخرى ما تطلعلك ويتم قمعها وإخفائها عليك.

ابسط مثال حقيقي باش ماتقولش أني نتخيل ونكبر في الموضوع، هو فضيحة كامبريدج اناليتكا (Cambridge Analytica) وكيف تم تسريب معلومات فوق من خمسين مليون مستخدم للفيسبوك من مواطني امريكا وبالتالي تم تصنيفهم وارشفتهم وتم بواسطتهم التأثير على الانتخابات الامريكية سنة 2016 وبعد اخفاء منشورات واظهار منشورات ليهم لعبو برأيهم وخلوهم زي الزومبي وبالتالي يوم الانتخابات فاز مجنون امريكا دونالد ترمب وخسرت هيلاري كلينتون.

هذا واقع مش خيال علمي. فيق على عمرك.

الخلاصة، ما تكونش فرد من القطيع، وخليك واثق في المدونين التقنيين لما يقولولك امسح واتساب لأنه حيتجسس على معلوماتك وان تنزل telegram او signal فهذا لايعني اننا ناس فاضية او فارغة ومش لاقيين مانصنعو، راهو هذا المنشور مجرد نقطة من بحر بلاوي الفضاء السيبراني.

زيد قوقل على موضوع الفضيحة: Facebook–Cambridge Analytica data scandal

من الأخير امسح تطبيق الفيسبوك من تلفونك واستعمله من المتصفح كان لازم منه.
وبدل الواتساب بالتلغرام ونزله من هني https://telegram.org/dl
وتقدر تقرا على مزايا تلغرام من هني https://alitweel.ly/blog/2020/05/19/20- ... -telegram/
وماتنساش تخش على قناتي في التلغرام من هني https://t.me/alitweelblog
مدير ومؤسس المنتدى، تجدني على https://about.me/alitweel
أضف رد جديد